الثلاثاء، 3 سبتمبر، 2013

عن طفلتى الرائعة


كان يكفى دفء ابتسامتها كى يمحى عنى كل التعب وكل الحزن على ما حدث 
وأن يكون العيد  مميزا بصحبتها ويذكرنى بكل من رحلوا 
وكى أضحك  من قلبى من جديد 

هناك 5 تعليقات:

كريمة سندي يقول...

جعلها الله ابنة بارة بوالديها آمين

شمس النهار يقول...

لا بقا في حد بيبتسم
والدنيا حر اصلا
الدنيا بقت غريبه يااسامة

لــــ زهــــــراء ــــولا يقول...

لا تعليق سوى وجه مبتسم وعيونتحمل لمعة لا ندرى هى لمعة دموع او لمعة حزن



زهـــراء

Shereen Samy يقول...

:) حلوة
مش عارفة ليه آثارت دموعي..
أو يمكن أنا بتلكك :)

الازهرى يقول...

أو دموع الفرح :D