الثلاثاء، 11 يونيو، 2013

أصرخ ولكن ..... من سكات



قاعد على شط الحنين
بأمسح بإيدى دمعتى
بأعزف على عودى الكسير
لحنى الحزين

قاعد فى حتة من بعيد
تبان عمار
لكن هجرها أهلها
بعد اللى كان
طعنة فى قلب المملكة
كافئوا الجبان
والحق ضاع وسط السكون
والخوف قرار

حكيم وماشى فى البلاد
أصرخ
أنبه
لا حد سامع صرختى
ولا حد عايز ينتبه

الكل قرر من زمان
يسمع لصوته وفرحته
طب ليه يعكنن ضحكته
طب ليه يشوف الحق
من وسط الميدان

طب ليه يدور ع الجريح
يطببه
يطبطب على القلب
اللى قتله بضحكته
برقته
بنصيحة صافية شدته
من الحياة وسط الخراب

دا القتل أسهل الحلول
يرميه
يكمل سكته
ويعيش كمان
نقص العدد ؟؟
الخير كتير
والعدل أخرس أو جبان


داووا جراحكوا بنفسكم
لا إيد تطبطب هتلاقيك
ولا حد فاضى هيداويك
امسح دموعك يا فتى
دا العمر فات
أصرخ بصوتك يا فتى
وسط السكات
قوم وابنى نفسك من جديد
واصنع مشاعرك من حديد
واقتل فى قلبك
أى حاجة هتشتهى لحظة حنين
اقتل فى قلبك
أى حاجة هتشتهى 
لحظة حنين

هناك 5 تعليقات:

مصطفى سيف الدين يقول...

:(
هو ده الحال

doaa elattar يقول...

:( صعبة أوي وحقيقية في أحيان كتيرة

اللي أنا متأكدة منه إنك لازم تخلق سعادتك بنفسك وماتعلقهاش على حد .. ولا تستنى حد يجي يفرحك .. فرح نفسك وارسم بسمه على وش غيرك .. لأن الشيء اللي بنمنحه لنفسنا استحالة حد هياخده أبدًا :)

ندى الربيع يقول...

جميلة جداً والصورة رائعة معبرة جداً
تحياتى ؛؛؛

ألـــــــوان الحيــــــــاة يقول...

:((((

هو ده الحال للاسف

متتوقعش حاجه من حد عشان لما ميعملهاش متتصدمش :(

Butterfly يقول...

داووا جراحكوا بنفسكم
لا إيد تطبطب هتلاقيك
ولا حد فاضى هيداويك

رائعه